ما بين بُعدِكِ في الغِيابِ ودُورِهِ
وَجَعانِ مِن ليلِ الهوى ودُهورِهِ

قد ذابَ قلبي في هَوَاكِ ولم يعُد
منهُ سِوى أنَّاتِهِ وسُطورِهِ

فَلتَعذُريهِ إذا تَأخَّرَ رَدُّهُ
فالرَّدُّ أصغَرُ مِن عَظيمِ أُمورِهِ

هو في انتظارٍ دائمٍ وتَلهّفٍ
يَسعى إليكِ بشِعرِهِ وشُعورِهِ

شَوقُ المُحِبِّ إلى الحبيبِ مُضاعَفٌ
لا فَرقَ بين دُموعِهِ وسُرورِهِ

والصبرُ مِن طَبعِ الحبيبِ لأنهُ
يَلقَى بهِ مَن غابَ بَعد حضورِهِ

في صَمتِهِ رَدٌّ وفي نَبضاتِهِ
شوقٌ إليكِ يَطولُ رغمَ قُصورِهِ

يا مَن بَذَرتِ الحُبَّ بين ضُلوعِهِ
لا تَحرِمي الأغصانَ مِن عُصفُورِهِ
.
صديق اليوسفي
16/5/2019

ما بين بُعدِكِ في الغِيابِ ودُورِهِ
وَجَعانِ مِن ليلِ الهوى ودُهورِهِ

قد ذابَ قلبي في هَوَاكِ ولم يعُد
منهُ سِوى أنَّاتِهِ وسُطورِهِ

فَلتَعذُريهِ إذا تَأخَّرَ رَدُّهُ
فالرَّدُّ أصغَرُ مِن عَظيمِ أُمورِهِ

هو في انتظارٍ دائمٍ وتَلهّفٍ
يَسعى إليكِ بشِعرِهِ وشُعورِهِ

شَوقُ المُحِبِّ إلى الحبيبِ مُضاعَفٌ
لا فَرقَ بين دُموعِهِ وسُرورِهِ

والصبرُ مِن طَبعِ الحبيبِ لأنهُ
يَلقَى بهِ مَن غابَ بَعد حضورِهِ

في صَمتِهِ رَدٌّ وفي نَبضاتِهِ
شوقٌ إليكِ يَطولُ رغمَ قُصورِهِ

يا مَن بَذَرتِ الحُبَّ بين ضُلوعِهِ
لا تَحرِمي الأغصانَ مِن عُصفُورِهِ
.
صديق اليوسفي
16/5/2019



التعليقات
0 التعليقات
 
بلقيس نت © 2018. جميع الحقوق محفوظة لموقع " بلقيس " موقع المرأة العربية
Top